الرئيسية / الحياة / كيف تواجه تحديات الحياة بشكل فعّال؟ إليك سبع نصائح هامة
كيف-تواجه-تحديات-الحياة

كيف تواجه تحديات الحياة بشكل فعّال؟ إليك سبع نصائح هامة

كل يوم، نُواجه تحديات في كل جانب من حياتنا، ويجد الكثيرون صعوبة في تقبُّلها والتعامُل معها. والحقيقة أنك مضطرٌّ لتتعامَل مع المشاكل الصعبة التي تواجهك في حياتك الشخصية أو المهنية، ولكن الكثيرين يفرون من مشاكلهم فرارهم من الأسد! وذلك لأننا لا نحب تَقبُّل الواقع كما هو؛ فأسوأ ما يمكنك أن تفعله هو أن تهرب من مشاكلك.

لذا، سأُقدِّم لك بعض النصائح التي تساعدك على التعامل مع التحديات اليومية. فابدأ الآن، والتزم بممارسة الآتي:

1- لا تبالغ في رَدِّ فعلك

المبالغة في رَدِّ الفعل تجاه مشكلة ما تجعلك تتَّخِذ قرارات سيئة؛ فحين لا نكون مسيطرين على مشاعرنا، نتَّخِذ قراراتٍ سيئة نندم عليها لاحقًا.

لذا، عندما يواجهك تَحَدٍّ في المرة القادمة، تريَّث وفكِّر مليًّا كي تتَّخِذ قرارات أفضل.

2- تقبَّل الواقع

تقبَّل الأشياء والبشر كما هم. عليك أن تفهم أنك لن تجد كل شيء على هواك، وأنك إن لم تتقبَّل الواقع، فستشعر بخيبة الأمل والإحباط في حياتك.

يحاول الكثيرون أن يُغيِّروا أشياء وأشخاصًا هم غير قادرين على تغييرهم، وحين يفشلون في ذلك، يشعرون باليأس.

حين تتقبَّل الواقع (والتحديات التي تواجهك)، ستشعر بهدوء أكبر، وسَيُمْكنُك التفكير بوضوح في تحقيق أهدافك خطوةً بخطوةٍ.

3- لا تَلُم الآخرين

تلك عادة الكثير من الناس! يلومون الآخرين على مشاكلهم التي فشلوا في أن يتحمَّلوا مسؤوليتها. وبالطبع إذا كانت تلك عادتك، فاعلم أنك ستكون وحيدًا؛ لأنه لا أحد يحب أن يصاحب شخصًا يلُوم كل مَن حوله.

لذا، حين يواجهك تَحَدٍّ شخصي، لا تُوجِّه أصابع الاتهام نحو الآخرين!

4- كن مُتجرِّدًا

اجعل من عاداتك أن تكون مُتجرِّدًا من أية نتيجة؛ فالتجرُّد يعني ألا تكون مرتبطًا بنتيجة مُعَيَّنة في الحياة.

أتذكرُ أنني تحدثتُ أمام جمهور ذات مرةٍ وتعصَّبتُ بشدة! كنت خائفًا من الحديث أمام عدد كبير؛ لأنني كنت أفكر كثيرًا أنهم سيعترضون على كل صغيرة وكبيرة، لكن الحقيقة أن البعض لن يعجبه ما تقول، والبعض سيعجبه ما تقول. لذا، مهمتك أن تتقبَّل طبيعة الناس، ولا تُرهِق نفسك ذهنيًّا ووجدانيًّا لأن أحدًا لم يُعجَب بك.

عندما تبدأ في ممارسة التجرُّد، تختفي الكثير من مخاوفك النفسية.

5- لا تُفرِط في التفكير

عندما تفكر كثيرًا في موقف أو حدث، تَحْكُم على كل شيء وكل شخص، وتُواجه صعوبة كبيرة في تقبُّل الواقع، وتشعر أن شيئًا ما ليس على ما يرام. بإمكان الإفراط في التفكير أيضًا أن يجعلك عاجزًا عن فعل أي شيء يُقَرِّبك من هدفك، مما يجعلك يائسًا بشدة على المدى البعيد.

6- تقبَّل تغيرات الحياة

ستضطرّ دائمًا للتعامُل مع الكثير من التغيرات في الحياة، وهذا شيء لا يحبه البعض ويقاومونه؛ لأنه يُخرِجهم من منطقة الأمان. قد تكون حزينًا أو سعيدًا في أوقات مُعيَّنة، ولكن عليك أن تدرك أن السعادة والحزن لا يدومان. لذا، عَوِّد عقلك على أن يعيش سلامًا داخليًّا في كل الأوقات، مهما كانت الحالة الوجدانية التي تَـمُرّ بها.

7- لا تُقارِن نفسك بالآخرين

أَعلمُ أن هذا الأمر بالغ الصعوبة، لكن كلما قارنتَ نفسك بالآخرين، تشعر كثيرًا بخيبة الأمل؛ لأنك ستجد أناسًا أنجزوا أكثر مما أنجزتَ. لذا، تذكَّر أنك مَن يصنع حكايتك ونجاحك الشخصي في الحياة.

[المرجع] [مصدر الصورة]

شاهد أيضاً

أسئلة تساعدك على تغيير حياتك

أسئلة تساعدك على تغيير حياتك

سوف تتعرف في هذا المقال على 5 أسئلة مجانية من شأنها أن تؤدي إلى تحسين …