الرئيسية / السعادة

السعادة

كيف تحافظ على سلامك الداخلي؟

كيف تحافظ على سلامك الداخلي؟

“لا تستطيع شراء السلام، ولكنك تستطيع تحقيقه من خلال ممارستك اليومية للتأمل”. أحيانًا، يكون من الضروري التوقف والتفكر في كمية الضغوط والتوتر التي نعاني منها. وإذا لم نتعامل مع الأمر بحذر، فسوف نفقد القدرة على الشعور بالسعادة. ولكن بمجرد إدراكنا لمدى صعوبة الحياة التي نعيشها، سوف نستطيع اتخاذ خطوات لتحسين …

أكمل القراءة »

ثمانية أخطاء يتجنَّبها السعداء

ثمانية أخطاء يتجنَّبها السعداء

1- الاستغراق في المشكلات مهما كانت المشكلات التي يواجهها السعداء، فإنهم لا يتوقفون عندها كثيرًا، بالحديث أو التفكير. قد تحتاج إلى بعض الجُهْد لتتوقف عن التفكير في المشكلات، لكن الأمر يستحقُّ بلا شك. 2- البيئة السلبية ابتعد عن كل ما يؤثر سلبيًّا في سعادتك. فإذا كانت بيئة العمل مليئة بأناس …

أكمل القراءة »

خمسة أشياء تُحقِّق لك السعادة

خمسة أشياء تُحقِّق لك السعادة

هل فكَّرت في السؤال الآتي: “لماذا يبدو الآخرون أكثر سعادةً مني؟!” عندما تنظر حولك، تجد الآخرين يبتسمون ويضحكون، وتسير حياتهم على نحو جيد؛ بينما تبدو حياتك مُتعثِّرة حتى إنك لَتُكافِح من أجل أن يسير يومك على نحو طبيعي. حينها، تتوقف وتقول لنفسك إن سعادة الآخرين مجرد وَهْم! عادةً ما يتأثر …

أكمل القراءة »

كيف تُعِيد الضحكة إلى حياتك مجددًا

كيف تُعِيد الضحكة إلى حياتك مجددًا

من الصعب أن تعتقد أنه لا أحد لا يحب أن يضحك أو يبتسم؛ فالسعادة والضحك مفيدان بدنيًّا وذهنيًّا ووجدانيًّا. وهناك العديد من الطرق لكي تضحك وتبتسم كثيرًا كل يوم، وأضمن لك أنها لا تتطلَّب مجهودًا. كل شيء يبدأ في عقلك! في فترة من حياتي، كنت غارقًا في السلبية حتى رأسي. …

أكمل القراءة »

قوة مُخَيِّلتك الداخلية

قوة مُخَيِّلتك الداخلية

الخيال، أو ما يُعرَف بالمخيلة الداخلية، هبةٌ لها العديد من التطبيقات الإيجابية، ولكنها في العادة لا تكون ناضجة، أو لا تُستخدَم بشكلٍ صحيحٍ. القليل من الناس يملكون القدرة على التحكُّم فيما يدخل عقولهم. أما الآخرون، فيسمحون لعقولهم ومُخَيِّلاتهم أن تفعل ما تشاء، فيتركون أية فكرة شاردة أو صورة ذهنية تدخل …

أكمل القراءة »

لماذا تعني السعادة أحيانًا تخلينا عن الحياة التي رسمناها في مخيلتنا؟

لماذا تعني السعادة أحيانًا تخلينا عن الحياة التي رسمناها في مخيلتنا

تقول ماندي هيل: “السعادة هي الاستغناء عن مفهوم الحياة التي رسمتها لنفسك، والاستمتاع بها كما هي بكل تفاصيلها”. في طفولتنا، نتخيل بكل حماسٍ شكلَ الحياة التي سنعيشها في المستقبل، الحياة التي نرغب فيها. فنبني الكثير من الآمال، إلا أن الرياح لا تأتي غالبًا بما تشتهي السفن. تدور بنا الحياة وتمضي …

أكمل القراءة »

سبع عادات لا تعرف طريقًا إلى السعداء

عادات-السعداء

حياتُك رائعة! إذا أردتَ أن تتأكَّد، فتابع الأخبار العالمية في موقعٍ إخباري، وستدرك ذلك. ومع ذلك، هنالك بحرٌ من الاستياء والكآبة والحزن في حياتك، يزداد كل يوم. كيف يُعقَل أن يكون الناس الذين يعيشون في ظروف أسوأ منك أكثرَ سعادة منك؟! هل أنت مَلعون أم أنهم يعرفون سِرًّا ما لا …

أكمل القراءة »

إن أردت أن تكون سعيدًا، فكن أنانيًّا!

السعادة-والأنانية

“مهما كان ما تفعله، وأينما تذهب، فالأهم أن تكون سعيدًا وأنت تفعله!” لطالما كانت أمي تقول هذه الجملة لي ولإخوتي في صِغَرنا. وما زالت تفعل ذلك من وقت لآخر إذا شَعُرتْ أننا في حاجة للتَّذْكِرة؛ لذلك ظلَّت تلك النصيحة في رأسي، وأضعها دائمًا نصب عيني. تساءلتُ يومًا عن السعادة. هل …

أكمل القراءة »

سبعة مفاتيح للسعادة والنجاح

أسباب-السعادة-والنجاح

  هل تدري كم فكرةً تجري بخاطرك يوميًّا؟ هل تعلم أن أكثرها أفكار مثيرة للقلق؟ يبدو أننا إن تركنا الأمر لعقولنا، فسنغرق في الأفكار السلبية! اكتشف علماء النفس أن أكثر من 60 أو 70% من أفكارنا محبطة، وليست إلا لغوًا ذهنيًّا؛ مثل: “كل من حولي ناجحون وأنا الفاشل الوحيد”، و”انظر، …

أكمل القراءة »

إن أردت أن تكون سعيدًا، فكُن! فالسعادة قرار..

السعادة

“إن أردت أن تكون سعيدًا، فكُن!” [ليو تولستوي]. تغيَّر تفكيري وتغيَّرت رؤيتي للحياة جذريًّا منذ سنوات حين أخبرني صديقي أنني لا أفهم معنى السعادة؛ لأنني أرى أنها لا تأتي إلا بعد النجاح، وأن سبب تعاستي أنني لم أقرر بعدُ أن أكون سعيدًا! يظن كثيرون أنهم إن امتلكوا المال، فسيفعلون ما …

أكمل القراءة »