الرئيسية / نصائح وفوائد / خمسة طرق للحفاظ على الوقت
خمسة طرق للحفاظ على الوقت

خمسة طرق للحفاظ على الوقت

ثمَّةَ مَثَلٌ يقول: “تضييع الوقت سرقة للنفس!”

في اليوم 24 ساعة فقط، عليك استغلالها بالشكل الأمثل. وعندما تخطط لأوقات راحتك، يجب أن يكون لديك هدف حكيم من وراء ذلك. وقد يمثل الفشل في استغلال الوقت بحكمة مشكلةً يصعُب حَلُّها. ويتمثل الحلُّ الأمثل لتجنُّب هذه المشكلة في التعرف على أفضل الطرق التي تساعدك على الحفاظ على وقتك الثمين، وتحقيق أقصى استفادة منه.

1- أَعِدَّ قوائم مهامَّ

غالبًا ما تكون الحياة الناجحة المتطلِّعة إلى الإنجاز حافلةً بالكثير من المهام التي تتطلب تسجيلها في قوائم؛ تجنُّبًا للتعرُّض لمشكلات قد تكون جسيمة في بعض الأحيان. ولا شكَّ أن إعداد قائمة بالمهام المطلوب تنفيذها وسيلةٌ فعَّالةٌ للغاية لتنفيذ تلك المهام. فبقائمة المهام، تكون لديك فكرة واضحة عن الأشياء المطلوب القيام بها، مما يساعدك على تنظيم أفكارك، وترتيب أولوياتك على نحوٍ جيد. إعداد قوائم المهام أمرٌ شديد اليُسر، لا يتطلب سوى قلمٍ ومجموعة من الأوراق تُدوِّن فيها أفكارك المتعلقة بالمهام المطلوب تنفيذها.

قد يُهدِر الإنسان وقته أحيانًا؛ لعدم التزامه بتطبيق نظام معين في تنفيذ أولوياته. ويمكنك تجنُّب هذا السيناريو، بالاحتفاظ بقائمة للمهام المطلوبة، في مكان يمكنك الوصول إليه بسهولة.

2- احرصْ على استغلال كل دقيقة من يومك

لا يقتصر الأمر فقط على إعداد قائمة بالمهام التي ترغب في القيام بها، بل بادرْ إلى الالتزام بتنفيذ تلك المهام، وليكُن لديك التحفيز الكافي لتحقيق هذا الهدف. واعلم جيدًا أن وقتك محدود؛ لذا يجب أن تستغلَّه بحكمة، وتبتعد عن الكسل واللامبالاة والتخبط؛ لأنها إشارات إلى عدم تقديرك لقيمة الحياة التي تعيشها.

3- التزمْ أمام شخصٍ ما

قد لا يقبل الإنسان بوجود رقيب على تصرفاته، ولكن قد تكون هذه هي الطريقة المثلى لتحقيق ما يصبو إليه. ولكي تتعلم كيفية الالتزام بتنفيذ الوعود التي تقطعها على نفسك، يجب أن يكون إلى جانبك مَن يوفر لك الدعم اللازم؛ لكي تأخذ الأمر بجِدِّيَّة. قد يكون هذا الشخص صديقًا أو أحد أفراد العائلة، ويمكنك كذلك الانضمام إلى مجموعة مهنية أو اجتماعية لتكون داعمًا لك. سوف يوفر لك هذا الأمرُ التحفيزَ اللازمَ للسعي إلى تحقيق النجاح.

4- احتفظْ برسائلَ تذكيريةٍ بالمهام التي تريد القيام بها

أحيانًا، نُهدِر الكثير من وقتنا الثمين؛ لأننا قد ننسى ما يُفترَض علينا القيام به. ولتجنُّب هذا الموقف الصعب، احتفظ برسائل تذكيرية بالمهام التي تريد القيام بها. يمكنك الاحتفاظ بهذه الرسائل على هاتفك، أو الحاسوب لديك؛ فهذه الرسائل التذكيرية أداة مهمة للاحتفاظ بتركيزك على المهام المطلوبة.

مقال ذو صلة: أربع نصائح هامة لتحقيق أقصى استفادة من وقتك

5- احصُلْ على قدرٍ كافٍ من النوم

لا شكَّ أن الشعور بالتعب والإرهاق من أهم أسباب إهدار الوقت؛ إذ يركن الشخص إلى الكسل، وقضاء معظم وقته في النوم، أو مشاهدة التلفاز، أو تصفح مواقع التواصل الاجتماعي. كما أن السهر لساعات متأخرة من الليل من أهم أسباب الشعور بالإرهاق وعدم الاتزان طوال اليوم التالي. ويمكن التغلب على هذه المشكلة بالحصول على قدر كافٍ من النوم في الليل، وهو ما ينعكس بشكلٍ إيجابيٍّ على حيويتك ونشاطك، وقدرتك على السعي الجادِّ نحو تحقيق أهدافك.

[المرجع] [مصدر الصورة]

شاهد أيضاً

عشر عادات صباحية لتحقيق أقصى استفادة من يومك

عشر عادات صباحية لتحقيق أقصى استفادة من يومك

الفترة الصباحية هي المؤشر الأساسي لنجاح اليوم من عدمه، سواء من الناحية العقلية أو البدنية …